قامشلو عامودا
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات قامشلو عامودا على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 هيلين ابراهيم - فُتَاتْ الحُبْ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ــــلات(RojhLaT)روج
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 75
العمر : 30
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : القومية الكوردية
أحترامك لقوا نين المنتدى :
أعلام الدول في العالم :
الأوسمة :
رتبه :
تاريخ التسجيل : 04/08/2008

مُساهمةموضوع: هيلين ابراهيم - فُتَاتْ الحُبْ   الجمعة يناير 16, 2009 12:44 pm

( تتويّج )
لِرجل توّجني .. بِمملكة .. حُزنه وعَرشِ فُصولِه
أشدو حُروفي لهُ .. ادنُو لهُ بِكلِ صُنوفِ الَولاءْ
حُلما يَسِمُو بـِدرُوبِ الشَقاء
لـ تَنبتُ عَلى جَدائِل أطرَافي خَيبة حُلمٍ على قارعة السماء ..!!



مَوعُودٌ بالنِساء
فَقد غضّ بَصره عَني لإدرَاكه بإنتِمائي لهُ
فَقدكُنتُ الحَقيْقه الوَحيِده فى بَرَزخِ حيَاته
رُغم غَيري .. كَثيرات ..


أبحثُ عن زَبِد أنفَاسه
فلا أجدُ سِوى رقَائِق الشَعر الـ مُلطخة عَلى شَفق عَينية
وأحَمر شِفاه تتَعرى عَلى قَميصِهْ


سَنابلُ عِشقي لَهُ مـَحموْمة ً بالصمَتِ الآثِم
فـ دنـدِنُت السِنين العُجاف
بِزُخرفِ دموعِ مُرتلةٌ بـ آه


بـ أقحوانِ مساءٍ صَاخِب أطلّ عَلي
لـ يُخرَسني بِنظراته الوَاخِزه فهطل فَتيلُ الآه عَلى بَيداء جُروحِي الخَصبَه
مَيّالةٌ عَلى رَحىْ الصَمت الشَائِخ


( فَرطِ دَلال )
أتزين لهُ بإقَراطٍ مِن خٌيوطِ القمر فأجعَلُ مِن لؤلؤ الشمٍسْ إسْوارٍ
لِرسْغِي المَنقُوْش ٌبـِ الْحِنّاءِ أملاً بـابْتِسَـامة خَاطِفه
وبـ قُبلة مَصْبُوْغُةٌ بـ أحمر شَفاهي الورديّ أستَقبله
فَيعتكِف فِـيْ قَوقعته شَريداً مِن مَلكوّت البَياض


يَتَثاؤبُ الإنتِظار ولاشَيء فيهِ يُصلى غَير كِلمةِ
أسِف سَأتأخرْ .. فَاغُفو عَلىْ بِسْاط الحُ ـلم ِ
بـ خَيبةِ تَخثر وَرِيدهْ


( تَفاؤل عَقِيمٌ )
عَلىْ شَفتيّ الأمل أقفُ مُستَبشِرة بالقَدر
علّها تُصلحُ مِن رعُودِ عِصيَانِه و قُبـْحَ خَيانَته
فَحِرصِي عَليْه يُشبْه حِرص الفَقيرْ
على فُتاتِ الخُبزِ لاْنهُ ذاقَ مَرارةِ الجُوعْ ..!



( نَزعة المَشَاعِر )
تَتشجرْالمشَاعِر وَتتصَارعْ
مع قَائِمة الاسْئلِة
فَأغْرَقتنِي طَـلاسِم فَفضْفة القَلبْ والعَقل
قائلةٌ : حِرصُه عَليكِ ِكَالخَائف مِن الظَلامْ
على قِنديله فَمَتىْ ما اشرَقتْ الشَمسُ اهمَلهُ
فَهو يَراكِ أُمٌّ متى مَا شَبْ تمرَد
على حُضنِهاْ



ثم يتَسَائلُ بعنف يَكادُ يُفَجرُ رأسِيْ الصَغيرْ
الْى مَتى تقَبليْنَ { فتُاتْ الحُب }
وبِـ وعودِالإنتِظار تَقْنَعين ؟


لا أدري لِما ؟!
اُحِبُه .. واُدرِكْ فَداحْة حُبي لهُ ..!
فَهو كحزنٌ يتكئ على رُوحْي الآفِله ...!
ذَنبي الوَحيد إنني أحببتهُ بِعمق الآه
فَلم أهتَدي ..!


متلهفة ٌ أنا يَاخَائِني
لــ أُندس عصفوراً جريحاً في
أح ـضان ِ غَوَايَتِك ..!
لإرى هَل سَيتَمرّد ؟!!


نسيانك ..
أتَمناه فَقلبي لا يَنبضُ إلاْ بِكْ وأنْفَاسِي تَنضخّ
راَجيةٌ نِسيانِك ..
وأبقَى جَامدة مُسَوَّمَةً بِحيرةٍ تَـلْعَنُ
مَهجعِ الَحِنين ْ ..؛
فَيَحبو العَقل ليتَلقف رُفَات قَلباً مَوبوء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://qamshlo3amoda.boardlog.com
 
هيلين ابراهيم - فُتَاتْ الحُبْ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات قامشلو عامودا :: منتدى شعراء و كتاب قامشلووووو-
انتقل الى: